أطراف إيرانية تتحدث عن مطاردة وحرب “أشباح الكترونية” تدعم حراك الشارع

  رأي اليوم- بيروت

 يحصل الحراك الالكتروني في ايران حاليا على هامش الاحداث الاخيرة على “دعم تقني  مجهول” كلما قطعت السلطات  الاتصالات البرمجية الدقيقية حسب مصادر ايرانية مختصة تحدثت عن جهات توجه وتساعد وترشد المتظاهرين في بعض المدن الايرانية.

 ووضعت هذه المعلومة بين يدي نخبة من الشخصيات الدبلوماسية في بعض العواصم العربية.

 وتزعم السلطات الايرانية انها  تطارد “أشباحا” عبر الشبكة الالكترونية تقدم الدعم التقني وتوفر  محطات اتصال بديلة كلما  اتخذت السلطات الايرانية إحتياطاتها حسب مصادر دبلوماسية في العاصمة اللبنانية بيروت.

وكانت السلطات قد قطعت اتصال الانترنت عن عدة مناطق وبعض البرامج التواصلية لكن  العديد من مظاهر الخدمة عادت  للظهور وقدمت دعما تقنيا لصالح  تداول الرسائل والمواقف بين اللجان النشطة في الحراك الايراني

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم للأبحاث والدراسات بشؤون المستضعفين بالعالم و تثقيفهم بحقائق دينهم المخفية عنهم و مستقبلهم و عرض (تفسير البينة) أول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة للمجامع العلمية و الجامعات الإسلامية والمراكز والعلماء والباحثين في العالم .

شاهد أيضاً

ألمانيا : “مزيج خطير”.. هل يمكن لمواطني الرايخ تحدي الدولة الألمانية؟

DW : تقدر الاستخبارات الداخلية أن حركة “مواطني الرايخ” تضم نحو 21 ألف عضو، عشرهم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *