إسرائيل تفتتح معبدا يهوديا أسفل المسجد الأقصى بالقرب من حائط البراق

 كشفت وكالة صفا الفلسطينية النقاب عن افتتاح إسرائيل معبدا يهوديا فى الأنفاق التى عمل على حفرها تحت حائط البراق غربى المسجد الأقصى المبارك، وذلك فى إطار الحفريات المتواصلة تحت القدس، وخاصة جنوبى وغربى الأقصى.

وذكرت الوكالة الفلسطينية اليوم، الثلاثاء، أن المعبد اليهودى يتميز بتصميم خاص، يتضمن ألواحًا معدنية كتبت عليها “أسفار توراتية”، وفيه عشرات المقاعد ومنصبة خشبية دائرية.

وبحسب الوكالة فإن هذا المعبد هو نتيجة جهود استمرت نحو 12 عاما، شملت تدعيم وبناء المعبد وحفريات أثرية فى المكان.

وتزامن افتتاح المعبد مع دعوة وزيرة الثقافة الإسرائيلية ميرى ريجيف إلى رصد ميزانية من أجل مواصلة الحفريات تحت المسجد الأقصى والتنقيب عن أساسات “الهيكل” المزعوم، فيما كشف النقاب عن خطة خاصة أعدتها ريجيف بالتعاون مع ما يسمى “سلطة الآثار” الإسرائيلية.

وتأتى هذه الدعوة فى أعقاب إعلان الرئيس الأميركى دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلى.

اليوم السابع

عن مركز القلم للأبحاث والدراسات

يهتم مركز القلم بمتابعة مستقبل العالم و الأحداث الخطرة و عرض (تفسير البينة) كأول تفسير للقرآن الكريم في العالم على الكلمة وترابطها بالتي قبلها وبعدها للمجامع والمراكز العلمية و الجامعات والعلماء في العالم.

شاهد أيضاً

دمشق : الدفاعات الجوية السورية تتصدى لعدوان إسرائيلي في سماء حلب

RT : أفادت دمشق، مساء اليوم الاثنين، بأن الدفاعات الجوية السورية تتصدى لهجوم إسرائيلي في …