المرجع النجفي: أهل البيت هم الهداة الحقيقيون بالدنيا والآخرة وهم منهاج تقدمنا ونجاتنا

شفقنا -استقبل سماحة المرجع الدیني آية الله الشيخ بشير حسين النجفي عدداً من كوادر العتبة العلوية، مع عددٍ من رجال الأَعمال العراقيين، حيث أَعرب عن أَهمية التفكير الجاد في الاِرتقاء بجميع المرافق الماسة بحياة الإِنسان العراقي، وخصوصاً عنصر حلّ البطالة التي باتت المشكلة الأَهم في العراق.

وأَكد المرجع النجفي  أَن للعراق مكانةً كبيرةً وعظيمةً، وعلى أَهله أَن يعملوا جمعياً كُلاً من محله للوصول بما يليق بمكانته ومنزلته السامقة.

کذلك استقبل المرجع الشیخ النجفي وفداً من العتبة العباسية المقدسة وآخر من المؤمنين من داخل العراق، حيث قدم  النصائح والتوجيهات الأَبوية، مؤكداً على أَهمية التفاني والإِخلاص في تقديم الخدمات للزائرين.

وأَضاف أن شرف العمل في العتبات المقدسة شرف كبير وتقع على العاملين مسؤولية كبيرة في تجسيد أَخلاق أَهل البيت عليهم السلام في سلوكهم اليومي مع الناس عامة والزائرين خصوصاً.

كما أَعرب عن ضرورة أَن يعي المؤمنون أَهمية نعمة الولاية لأَهل البيت عليهم السلام؛ لأَنهم الهداة الحقيقيون في الدنيا والآخرة، وأَن التمسك بمنهجهم حَقٌ على المؤمنين، وأَن نكون دعاة حقيقيين لهم بأَعمالنا قبل أَفعالنا هو منهاج تقدمنا ونجاتنا في دنيانا وآخرتنا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *