«داعش» يتوعد السعودية بسبب قرارات تحرير المرأة و سفرها بدون محرم

«داعش» يتوعد السعودية .. لهذا السبب

استفزت القرارات الإصلاحية التى أصدرتها المملكة العربية السعوديةتنظيم «داعش» الإرهابي، والتى كان آخرها السماح للنساء بالحصول على تأشيرة سفر سياحية من دون محرم، شريطة أن يكون عمرها تخطى ٢٥ عامًا، وتسمح التأشيرة بالدخول لمرة واحدة، خلافًا لما كان معمولًا به فى السابق من اشتراط وجود «محرم» مع المرأة عند سفرها.

وينظر التنظيم الإرهابي المعادي للإنسانية إلى القرارات الإصلاحية فىالمملكة بأنها تهدف إلى إفساد المرأة وإخراجها من عفتها وطهرها،وإعلان عصيانها على محارمها، ودفعها للتحرر والانفلات، باعتبار أن هدم المجتمع يبدأ من إفساد المرأة- على حد زعم عناصر التنظيم، وهدد التنظيم، عبر الغرف التابعة له على موقع «تليجرام»، باستهداف المملكة من خلال ذئابه المنفردة.
يأتى ذلك فى إطار الهجوم على المشروع الإصلاحى «رؤية ٢٠٣٠»، التى أعلنت عنها المملكة فى ٢٥ إبريل ٢٠١٦، وأعدها مجلس الشئونالاقتصادية والتنمية برئاسة ولى العهد الأمير محمد بن سلمان، وتتضمن ٨٠ مشروعًا حكوميًا عملاقًا، وهو ما يتعارض مع مشروع التنظيمات الإرهابية، وفي القلب منها تنظيم «داعش» لإضعاف دول المنطقة وتفتيت جيوشها، ولذا هاجم التنظيم الخطة بكل وسيلة، ودشن هاشتاج «يا بلاد الوحى صبرًا» لحث المواطنين على التمرد ضد مملكتهم.

 البوابة

News Reporter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *