العقيدة النووية الأمريكية الجديدة تقر بالتفوق الروسي
 كشفت وثيقة من العقيدة النووية الأمريكية الجديدة بإقرارها بمزايا روسيا المتعددة في إنتاج الأسلحة النووية وتفوقها على الولايات المتحدة وحلفائها في هذا المجال.

وذكرت صحيفة “Huffington Post” أن الوثيقة، التي تم الكشف عنها تنص على أن “روسيا لديها مزايا كبيرة مقارنة بالولايات المتحدة وحلفائها في مجال صناعة الأسلحة النووية وكذلك القوات النووية غير الاستراتيجية”.

كما أوضحت العقيدة الأمريكية الجديدة أن روسيا “تعمل على إنشاء مجموعة كبيرة من الأنظمة غير الاستراتيجية، التي يمكن أن تكون نووية وكذلك أسلحة عادية”، تتميز بتنوعها وحداثتها.

وأكدت الوثيقة أن روسيا تعمل على تحديث صواريخها الباليستية النووية، وكذلك إنتاج صواريخ اعتراضية جديدة.

وقد علقت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) على المقتطفات من العقيدة العسكرية الأمريكية الجديدة، التي تم الكشف عنها، قائلة إن هناك أكثر من صيغة لهذه الوثائق، والصياغة الأخيرة يجب أن يصادق عليها الرئيس دونالد ترامب، ووزير الدفاع جيمس ماتيس.

المصدر: نوفوستي

RT

News Reporter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *