كيف ماتت أم المؤمنين عائشة (ر) ؟؟

بقلم د .محمد صالح المسفر –

رئيس تحرير صحيفة الراية القطرية سابقا واستاذ العلوم السياسية في جامعة قطر .

من يدري كيف ماتت عائشة ؟ ومن هو السبب في موتها؟ واين دفنت ، وكيف دفنت وفي اي وقت ؟ لا يتم الحديث في هذا الامر عادة لانه ربما يكون بمثابة صدمة قوية للبعض وكارثة عظمى ، فمن كتب السنّة اليكم هذا الموضوع المهم مع مصادره .

في زيارة معاوية للمدينة لأخذ البيعة لابنه يزيد عارضه الكثير من الصحابة لفسق يزيد وجهله ، وعندما قرر معاوية الأنتقام منهم بالخصوص من قتلة عثمان بن عفان ، فأمر بقتل عبدالرحمن بن ابي بكر واخته عائشه بنت ابي بكر وقد قتل الاثنين غيلة ، إذ قتل عبدالرحمن بالسم وقيل بدفنه حيا ، وقد يكون معاوية قد استخدم الوسيلتين معا أي سما ودفنه حيا ، المصدر ، البداية والنهاية ابن كثير، الجزء الثامن ، الصفحة 123 ،

والمستدرك الحاكم ، وكانت السيدة عائشة قد ثارت على معاوية لقتله أخيها عبد الرحمن وتخاصمت علنا مع مروان بن الحكم والي معاوية على المدينة فالحقها معاوية بأخويها عبد الرحمن و محمد في سنة ثمان وخمسين هجرية ، المصدرالبداية والنهاية، الجزء الثامن ، الصفحة 96 ،

وقال ابن كثير في البداية والنهاية بأن السيدة عائشة وعبد الرحمن بن ابي بكر ماتا في سنة واحدة وماتت السيدة عائشه وعمرها  سبع وستين سنة ، وقال صاحب المصالت ، كان معاوية على المنبر يأخذ البيعه ليزيد في المدينة ، فقالت السيدة عائشه رضي الله عنها هل استدعى الشيوخ لبنيهم البيعة ، أي هل أوصي ابو بكر وعمر لابنائهم

قال ، لا ، قالت فبمن تقتدي ؟؟ فخجل معاوية وهيأ لها حفرة فوقعت فيها وماتت فقال عبدالله بن الزبير يعرض بمعاوية ، لقد ذهب الحمار بأم عمرو يقصد السيد عائشة فلا رجعت ولا رجع الحمار ، المصدر الصراط المستقيم 12 باب 3 ، وللتغطية على اغتيالها اشاع الأمويون بانها أمرت ان تدفن ليلا فدفنوها ليلا مثلما دفنوا أباها ، المصدر، تهذيب الكمال الجزء 35 ، الصفحة 235  ، الطبقات الكبرى، الجزء 8، صفحة 77 ،

وقتل معاوية السيدة عائشه بحفر بئر لها وغطى فتحة ذلك البئر عن الأنظار ، المصدر، كتاب حبيب السير غياث الدين بن همام الدين الحسيني صفحة 425 ،

والآن وبعد معرفة هذه الحقائق التي طالما حاولوا أن يخفوها هل يستطيعون الان قول ان سيدنا معاوية قتل امنا السيدة عائشة والاثنان بالجنة؟؟

News Reporter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *