“داعش” تتبنى مقتل 4 عسكريين مصريين شمال سيناء
h-k-القلم
قتل وأصيب 7 من عناصر الجيش المصري بانفجار قنبلة عند مرور دوريتهم شمال شبه جزيرة سيناء.

وصرح الناطق باسم القوات المصرية أن ضابطا وثلاثة جنود قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون بانفجار عبوة ناسفة تم زرعها بواسطة العناصر الإرهابية في رفح على الحدود مع غزة.
وقال المتحدث العسكري في بيان نشر على صفحته الرسمية على موقع «فيس بوك»، إن الانفجار وقع أثناء قيام عناصر من الجيش بتمشيط إحدى المناطق بمدينة رفح. وأضاف «انفجرت عبوة ناسفة تم زرعها بواسطة العناصر الإرهابية الخسيسة في إحدى مركبات قوة المداهمة، ما أسفر عن استشهاد ضابط وثلاثة جنود وإصابة ثلاثة أفراد آخرين من أبطال القوات المسلحة».
وتبنت الاعتداء ما تسمى بجماعة ولاية سيناء الفرع المصري لتنظيم “داعش” الإرهابي.
وكثف الجيش من عملياته ضد المتشددين في شمال سيناء عقب هجوم كبير شنته جماعة «ولاية سيناء» الموالية لـ”داعش” على نقاط عسكرية عدة بالمنطقة في أول يوليو. وقال الجيش آنذاك إن الهجوم والاشتباكات التي تلته على مدى نهار كامل أسفرا عن مقتل 17 من ضباطه وجنوده.
كما أفاد مراسل قناة العالم بمقتل سبعة عناصر تكفيرية وإصابة 15 آخرين في اشتباكات وقعت بين الجيش وعناصر من تنظيم أنصار بيت المقدس جنوب رفح.

المصدر:العالم

News Reporter

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *