مناورات الاحتلال، هل هي تحضير لحرب على ايران؟!

h-k-القلم

القدس المحتلة(العالم)-23/07/2015- افاد مراسل قناة العالم الاخبارية في القدس المحتلة ان حكومة الاحتلال الاسرائيلي صادقت على بناء 900 وحدة استيطانية على أراضي الفلسطينيين في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة، فيما أمهلت سلطات الاحتلال عائلةَ الشهيد غسان أبو جمل شهرين للرحيل من مدينة القدس الى الضفة.
وصادق ما يعرف بمجلس التخطيط التابع للادارات المدنية الاسرائيلية اليوم على خطط لبناء اكثر من 900 وحدة استيطانية جديدة، جديدة بالضفة الغربية، حيث اشارت التقارير الاعلامية الاسرائيلية الى ان العديد من هذه الوحدات ستقام في مستوطنات منعزلة على اراضي الفلسطينيين في الضفة.
وقال الخبير في شؤون الاستيطان خليل التفكجي لقناة العالم الاخبارية الخميس: ما يحدث الان في عملية الاعلان وتسويغ المستوطنات وتبييض البؤر الاستياطانية هو يندرج ضمن هذه السياسة بوضع مليون مستوطن اسرائيلي في الضفة الغربية ومدينة القدس حتى سنة الهدف في عام 2020.
الى ذلك نفذت الجبهة الداخلية الاسرائيلية تدريبات عسكرية ومدنية في القدس المحتلة، حيث انطلقت صافرات الانذار بوتيرة ارتفاع ثم انخفاض في ارجاء القدس ثم محيطها.
وتضمن التدريب افتتاح عدد من الملاجئ، اضافة الى ارسال رسائل عاجلة عبر الهواتف النقالة للاسرائيليين، وهي عبارة عن تحذيرات امنية اسرائيلية.
وقالت ما يسمى بقيادة الجيش والجبهة الداخلية ان التدريب مخطط له ضمن برنامج تدريبات ويهدف الى الحفاظ على جاهزية جيش الاحتلال الاسرائيلي.
وقال المحلل السياسي حاتم خويص لقناة العالم الاخبارية: تأتي هذه الاستعدادات لايصال رسالة واضحة لدول المنطقة بشكل عام ولايران بشكل خاص عن مدى جهوزية الجيش الاسرائيلاية لشن حرب قادمة خاصة بعد الغضب الاسرائيلي من توقيع ايران الاتفاق النووي مع الدول الست العظمى.
وتعمل قوات الاحتلال الاسرائيلي على تكثيف تواجدها داخل مدينة القدس وحول التجمعات الاسرائيلية والمراكز التجارية والاسواق الاسرائيلية تحسبا لوقوع احداث امنية حسب مزاعم الاحتلال الاسرائيلي.
ويرى المراقبون ان جنون حكومة الاحتلال الاسرائيلية اليمنية المتطرفة بدأ بالفعل على ارض الواقع باتجاه الضفة الغربية ومصادقات الاستيطان لتسمين المستوطنات المقامة على اراضحبيبي ي الفلسطينيين.

المصدر:العالم

Post Author: khaled mohie

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *